اخبار محلية

لقاء عين التينة هل طَلَبَ برّي الإستقالة من قرداحي

أكّد عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب قاسم هاشم، أنه “مع الحفاظ على مصلحة البلد واللبنانيين بالخارج”، مُشيراً إلى أنه “عندما يطرح موضوع إستقالة وزير الإعلام جورج قرداحي بالمؤسسات المعنية فيكون لنا موقف واضح”.

وأشار هاشم في حديثٍ له عبر قناة الـ“OTV

إلى أن “الأمور لم تصل لطلب رئيس مجلس النواب نبيه برّي الإستقالة من قرداحي في لقاء عين التينة

وهو بحث معه بحدود الأزمة وهذا الموضوع عند الوزير المعني”.

وأضاف، “حتى الآن لا زيارة للرئيس برّي لبكركي

لكن إذا تطلبت الظروف ذلك فقد تحصل الزيارة”.

وأردف: “لكي تعود الحكومة للعمل المطلوب العودة للدستور بملف تحقيقات المرفأ،

ولا دخل لإستقالة قرداحي بعودة الحكومة وهناك أفكار يعمل علبها للعودة للأصول الدستورية”.

وتعليقًا على كلام البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي أمس الأحد

قال: “على البطريرك الراعي أن يتحدث بالسويّة ذاتها بين كل الفرقاء

وهو حر بارائه لكن لكل فريق أن يتعاطى مع ارائه وفق ما يراه مناسباً”.

ولفت هاشم إلى أنّه “إذا إحتاج الأمر للقاء بين الرئيس برّي ورئيس تيار “المردة” سليمان فرنجية فهو قد يحصل

وقد يكون بإطاره الروتيني”.

المصدر: ليبانون ديبايت

للمزيد من الاخبار اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى