اخبار محلية

“الحريري”: لقد طفح الكيل… العروبة بوابة الأمان

قال رئيس الحكومة اللبنانية السابق ​سعد الحريري في بيان إنه عندما تصل العلاقات بين لبنان المملكة وسائر دول الخليج العربي إلى

هذا الدرك من انعدام المسؤولية والاستقواء بالأفكار المنتفخة، فهذا يعني بالتأكيد أننا بتنا كلبنانيين نعيش فعلاً في جهنم.

وأضاف الحريري في سلسلة تغريدات عبر حسابه بتويتر، أن سياسات رعناء واستعلاء باسم السيادة والشعارات الفارغة قررت أن تقود

لبنان إلى عزلة عربية غير مسبوقة في تاريخه.

وأوضح أن، ثمن العزلة فسيتم دفعها من رصيد الشعب اللبناني المنكوب أساساً باقتصاده ومعيشته ويتعرض يومياً لأبشع الإهانات

دون أن ترف لأهل الحكم وحماته من الداخل والخارج جفون القلق على المصير الوطني.

وأكد أن المسؤولية أولاً وأخيراً تقع في هذا المجال على حزب الله الذي يشهر العداء للعرب ودول الخليج العربي، وعلى العهد الذي

يسلم مقادير الأمور لأقزام ال​سياسة​ والإعلام والمتطاولين على كرامة القيادات العربية.

وأشار إلى أن المملكة وكل دول الخليج العربي لن تكون مكسر عصا للسياسات الإيرانية في المنطقة، وسيادة لبنان لن تستقيم

بالعدوان على سيادة الدول العربية، وتعريض مصالح الدول الشقيقة وأمنها للمخاطر المستوردة من إيران.

وأضاف الحريري: “تريدون دولة ذات سيادة وكرامة وطنية، ارفعوا يد إيران عن لبنان، وأوقفوا سياسات الاستكبار ورفع الأصابع وتهديد

اللبنانيين بوجود جيش يفوق عدة وعدداً جيش الدولة ومؤسساتها الأمنية والعسكرية”.

وختم تغريدته قائلاً: “لقد طفح الكيل فعلاً، وعلى القاصي والداني أن يعلم أن عروبة لبنان بوابة الأمان لبلدنا وخلاف ذلك هرولة إلى

جهنم”.

المصدر: بيان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى