فن

سميرة توفيق .. فنانة اللون البدوي المتألق

هي سميرة غسطين كريمونة، مطربة وممثلة لبنانية، ولدت في 25 كانون الأول من العام 1935.

مسيرتها الفنية حافلة بالأعمال المنوعة التي قدمتها. فقد بدأت مشوارها الفني وهي في عمر الثالثة عشر،

واستمر نشاطها في مجال الغناء حتى عمر الستين أي حتى العام 1995.

ولدت في قرية أم حارتين في محافظة السويداء السورية .. من عائلة مسيحية .. والدها كان يعمل في ميناء بيروت، ووالدتها ربة منزل، ولديها ست إخوة. كانت تعيش مع عائلة بسيطة، وانتقلت لتعيش لاحقاً في لبنان .

كانت عائلتها الداعم الأول لها، وكانت ترافقها خلال إحيائها لحفلاتها بسبب حبهم الشديد لها وخوفهم عليها ، لذا لقبت بصاحبة الأسطول السادس.

بداياتها :

ظهرت موهبتها عندما كان عمرها سبعة سنوات، وفي سن ال 13 عاماً أحيت حفلات على مسارح بيروت، ومن ثم بدأت التجوال في مناطق لبنانية متنوعة. ومن ثم قدمت أعمال فنية على أشهر المسارح في بيروت، وعلى المسارح العربية والعالمية ..

من بينها حفلات أحيتها في فرنسا ولندن والمكسيك. إضافة إلى افتتاحها “أوبرا هاوس” في أستراليا.

كما جرى تكريمها من قبل مجلس النواب في فينزويلا.

كما عملت في الإذاعة الأردنية الرسمية أوائل الستينات .. وتميزت بغناء اللون البدوي طيلة مسيرتها الفنية. وبعد لقائها مع الملحن

اللبناني توفيق البيلوني الذي كان من أهم الداعمين لها، قررت تغيير اسمها، ليصبح “سميرة توفيق”، لتهدي الملحن جزءً من اسمها تكريماً له ولدعمه لها.

تعاونت خلال مسيرتها الفنية مع عدد كبير من الملحنين، من بينهم: الياس الرحباني، رفيق حبيقة، ملحم بركات، وفيلمون وهبي. كما قدم لها الكثير من الشعراء

والملحنين في لبنان والأردن وسوريا عدداً كبيراً من الأغنيات التي نالت شهرة واسعة.

من أبرز أقوالها:

– الفنان الأصيل مثل البصمة لا أحد يستطيع تقليده.

– حافظت على المكانة التي وصلت إليها بإصرار لأنه ليس من المهم أن نصل المهم أن نحافظ على ما وصلنا إليه.

– الأغنية العربية لها مكانتها ومكانتها بالصدارة.

إلى جانب الغناء، شاركت الفنانة سميرة توفيق في عدد من الأفلام والمسلسلات مع كبار النجوم.

حياتها العائلية:

أبقت الفنانة سميرة توفيق حياتها العائلية بعيدة عن الأنظار وفي سرية تامة. وأعلنت عن ارتباطها الأول بعد إعلان خطوبتها على مدير التلفزيون اللبناني في ذلك الوقت عز الدين الصبح،

وافترقا بعد مدة قصيرة. ومن بعدها تزوجت منتصف التسعينات من رجل أعمال لبناني يعيش في السويد ..

حالتها الصحية

تعرضت المطربة سميرة توفيق إلى حادث سقوط في العام 1965 أثناء تأديتها لدور في فيلم “بدوية في باريس” ،

فتعرضت لكسر في الظهر، وأضرار في معدتها، خضعت على إثرها لعملية جراحية.

الأعمال الفنية التي قدمتها:

قدمت سميرة توفيق خلال مسيرتها 16 فيلماً، أبرزها : أيام في لندن، غزلان، عتاب، بدوية في روما، وبنت عنتر.

كما قدمت أكثر من 65 أغنية، من أبرزها: أسمر خفيف الروح، بالله تصبوا هالقهوة، عالعين موليتين، وأيام اللولو….

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى